أبحث عن ما يجعلك مميز 2022

 

أبحث عن ما يجعلك مميز 2022

 

 

أبحث عن ما يجعلك مميز 2022
أبحث عن ما يجعلك مميز 2022

 

 

يطرح الفرد على نفسه الكثير من الأسئلة التي دائما ما يعتقد أنها غريبة وليس لها حل أو تفسير، كما أنه في بعض الأحيان يؤكد لذاته أن هذه الأفكار والأسئلة المطروحة لا يوجد غيره يفكر فيها بالرغم من أن هناك الكثير من الأسئلة والمقالات التي توضح لنا وجود العديد من الأفراد الذين يشعرون بالغرابة حيال ما يشعرون به ويرغبون في البوح به مهما كان فمن المهم أن نعرف أننا دائما مميزون في الكثير والكثير.

 

أبحث عن ذاتك أولا

 

دائما ما يميل البعض في تجربة أي شيء غريب من نوعه للوصول لنقطة البدء في البحث عن الذات وهي واحدة من أكثر الأمور الجيدة التي يمكن أن تقوم بها والتي تتمحور حول وجود العديد من المهارات والكثير من التجارب الجديدة التي ستساعدك في البحث عن ذاتك مهما كلفك الأمر من مجهود ووقت إلا أنها رحلة تستحق العناء.

 

ليست سوي انتقادات

 

عزيزي القارئ إذا رغبت في البدء في الإجابة على مختلف الأسئلة التي تدور بمخيلتك وعلى رأسهم سؤال مهم هو لما أنت مميز ؟!  فإنك حقا مميز بدون شك خاصة وأنك تبحث وتراجع كل الخبرات والمعاملات التي تقوم بها خلال حياتك ونتائجها عليك.

وبالرغم من بحثك الداخلي عن إجابات للأسئلة التي تهاجمك إلا أنك في غالب الأمر سوف تعرض نفسك للانتقادات والمهاجمة عند مشاركتك لمثل تلك الأسئلة لغير المؤهلين أو ما يقال عنهم المنتقدون في الأرض.

فعليك دائما أن تختار من سوف تطلعه على تلك الأسئلة والأفكار التي تتجول بداخل عقلك حتى يساعدوك في التعامل معها فكثيرا ما سوف تقابل من يراك مميز ويدعم مجهودك بدون مقابل أو مصلحة.

 

لما أنت مميز ؟!

 

يحتاج هذا السؤال للكثير والكثير من الوقت للإجابة عليه بطريقة مناسبة سواء من خلال نفسك أو الأصدقاء أو بعض المساعدة من متخصصين نفسيين او غيرهم فالأمر يبدو أصعب مما يجب.

أي فرد منا يحتاج لإشارة حتى يتمكن من الوصول لشغفة الذي سوف يقضي حياته في القيام به سواء عمل أو طريقة حياة أو دراسة أو غيرها من الأمور التي دائما ما تجذبنا إليها.

يجب علينا أن نعرف أن كل منا مميز بطباعه وشغفه وحبه لذا فأنت عزيزي القارئ مميز أبحث عن أحلامك وطموحاتك فكر فيما تريد قم به خذ وقتك في الغضب العمل بجد الفرحة أحتفل بكل أمر مهما كان صغير أو غير هام بالنسبة للأخرين أنت دائما الأفضل.   

أعجبك المقال , قم بالان بالاشتراك في النشرة البريدية للتوصل بالمزيد

التعليقات

عن الناشر

MAI
MAI

مقالات حالية